«شارب» السفير الأمريكي يُسبب موجة من الغضب في كوريا الجنوبية .. تعرّف على السبب

غالبًا يُنظر إلى الشارب على أنه رمزًا للرجولة، بجانب قيام بعض من الرجال بإطالة شواربهم وتغيير أشكالها بطريقة تُلفت الانتباه، لكن الأمر حصل في الإتجاه المعاكس تمامًا مع هاري هاريس السفير الأمريكي لدى كوريا الجنوبية، الذي تعرض لانتقادات شرسة في كوريا بسبب إطالته لشاربه.

القصة بدأت عندما ظهر هاري هاريس وهو مطولًا لشاربه، مما سبب السخط لدى الكوريين الجنوبيين حيث أن هيئة السفير الأمريكي تُذكرهم بقادة الاستعمار الياباني الذي احتل وسيطر على شبه الجزيرة الكورية بداية من عام 1905 وحتى عام 1945.

وتم وصف هاري هاريس بأنه شخص غير محترم، كونه يُشبه القادة اليابانيين الثمانية الذين حكموا كوريا الجنوبية وكان جميعهم بشوارب طويلة.

وقال هاري هاريس في تصريحات لإحدى الصحف بكوريا الجنوبية أن هناك بعضًا من القادة في كوريا الجنوبية يقومون بإطالة شواربهم مضيفًا أن إطالة الشارب هي الشيء الوحيد الذي استطاع فعله بعدما فشل في أن يقوم بإطالة نفسه او يجعل عمره صغيرًا.

جدير بالذكر أن هاري هاريس عمل كضابط في الجيش الأمريكي لمدة 40 عامًا، وهو من أب أمريكي عمل كضابط في البحرية الأمريكية وأم يابانية.

قد يعجبك أيضاً
اقرأ ايضاً