لماذا يستيقظ بعض الذكور بقضيب منتصب؟ والنساء أيضا؟

اعتقد اليونانيون قديما أن الانتصاب الذي يحدث للرجال عند الإستيقاظ، أو كما أطلقوا عليه “تحية شروق الشمس”، يدل على أن القضيب يعبر عن رغبته الخاصة ، بينما اعتقد بعض الرهبان أنه يتمرد على جسد صاحبه.

و “انتفاخ القضيب الليلي”، كما سماه الأطباء، هي ظاهرة مهمة للغاية، حيث تعبر عن صحة الرجل، ومدى انتظام دورته الدموية.

يتعرض الرجال إلى 5 عمليات انتصاب عشوائي في الليلة الواحدة، وقد تستمر كل عملية من 20 إلى 30 دقيقة.

وبالرغم من الأنباء المزيفة، بشأن أن انتصاب القضيب في الصباح يدل على الأحلام الجنسية، فقد قال أخصائي العلاقات الجنسية أنطوني حكيم، نافيا ذلك: “هذه الظاهرة شائعة وطبيعية، ولا يرتبط هذا النوع من الانتصاب بشكل مباشر بالرغبات الجنسية والـfantasies (الأوهام الجنسية)، بل هو أمر لا إرادي يمكن أن يؤثر على جميع الأشخاص، بدءاً من الرضع في الرحم وصولاً إلى البالغين”.

والمثير في الأمر، أن حكيم كشف معلومة جديدة وهي أن الانتصاب الصباحي يصيب المرأة أيضا، عن طريق انتصاب البظر (clitoris) أثناء النوم.

وتوصل العلماء إلى أن الانتصاب الصباحي يحدث بسبب تغيير معيّن في الهرمونات أو بسبب الدورة الدموية، مؤكدين أن الانتصاب الصباحي يكشف الكثير عن الأداء الجنسي:

وفي هذا السياق قال انطوني حكيم: “في العادة يُسأل الرجال الذين يعانون من الانتصاب أثناء العلاقة الجنسية عن مدى اختبارهم للانتصاب العشوائي، وذلك للتحقق عمّا إذا كانت مشكلة الانتصاب لديهم.

ويحدث انتصاب العضو الذكري نتيجة للتأثيرات المعقدة للجهاز العصبي ونظام الغدد الصماء (الغدد التي تفرز الهرمونات في نظامنا) على الأوعية الدموية للقضيب.

لذا ينصح الأشخاص الذين يعانون من ضعف الإنتصاب، بضرورة ممارسة الرياضة، وتناول الأطعمة الغنية بالحديد، التي تساعد على تنشيط الدورة الدموية، ومن ثم وصول الدم إلى أوعية القضيب الدموية، مما يسهل انتصابه وقت العملية الجنسية.


قد يعجبك أيضاً
اقرأ ايضاً