نجاة فتى إندونيسي من موت محقق بعد اختراق سمكة «الإبرة» رقبته

نجا الفتى الإندونيسي” محمد إيدول” من موت محقق وذلك بعد أن اخترقت سمكة الإبرة رقبته أثناء تواجده في رحلة صيد مع والده قبالة سواحل جزيرة سولاويزي الإندونيسية.

وذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن بعض الصور أظهرت اختراق سمكة الإبرة من الفصيلة الخرمية لرقبة الفتى الإندونيسي صاحب الـ16 عام لكنه نجا من الموت.

واستغرقت عملية إخراج السمكة من رقبة الفتى الإندونيسي ساعتين، حيث قال الطبيب سيرفي عارفي الذي أجرى العملية إنه أخرج السمكة بحرص من أجل إنقاذ حياة محمد.

ومن المعروف أن سمكة الإبرة تقفز من المياه إلى الهواء الطلق بسرعة تصل إلى 60 كم في الساعة.

قد يعجبك أيضاً
اقرأ ايضاً